قناة إسرائيلية تعرض لقطات من الفيديوهات الجنسية لمنى فاروق وشيما الحاج وتربطها بتعديل الدستور

القاهرة 24 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أولى الإعلام الإسرائيلي، اهتمامًا كبيرًا بما يدور في مصر من أحداث، خاصةً قضية الفيديوهات الجنسية للفنانتين الشابتين، منى فاروق وشيما الحاج.

وبثت قناة “كان” الإسرائيلية، لقطات من فيديوهات لمنى فاروق وشيما الحاج، وهم يرقصا شبه عاريات، وربطت تلك اللقطات بمقترح تعديل الدستور الذي طرحه مجلس النواب مؤخرًا.

روعي كيس، محرر الشؤون العربية في قناة “كان” الإسرائيلية، أعد تقريرًا ربط فيه فتح التحقيق في الفيديوهات الجنسية المسربة لمنى فاروق وشيما الحاج، بموقف المخرج خالد يوسف المناهض لتعديل الدستور المصري.

وتناول التقرير ما تم تداوله في وسائل الإعلام المصرية المختلفة، سواء قنوات أو صحف أو مواقع، وصاحب ذلك التقرير إشارة إلى موقف خالد يوسف، ومشاهد له أثناء شجاره داخل مجلس النواب المصري.

القناة سلطت الضوء أيضًا على أن قضية الفيديوهات الجنسية تم إثارتها مؤخرًا عقب إعلان موقف خالد يوسف، مشيرةً إلى أن الفيديوهات قديمة وليست بالحديثة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق