برلماني يحصل على موافقة لإنشاء وحدة أشعة رنين مغناطيسي بمستشفى في سوهاج

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
حصل النائب أحمد هريدي، عضو مجلس النواب عن دائرة طهطا بسوهاج، على موافقة الدكتور أحمد الأنصاري محافظ سوهاج، بإنشاء وحدة أشعة رنين مغناطيسي تخدم أكثر من 2 مليون مواطن شمال المحافظة، بمستشفى طهطا العام.

وقال النائب أحمد هريدي إن وحدة الأشعة المغناطيسية تخدم 4 مراكز شمال المحافظة، وهي طهطا وطما والمراغة وجهينة، لافتًا إلى أن أقرب وحدة رنين مغناطيسي بمستشفى سوهاج الجامعي وتبعد عن تلك المراكز قرابة الـ35 كيلو متر، مما كان يشكل مشقة لأهالي شمال المحافظة.

وكان أهالي طهطا قد اشتكوا من عدم وجود وحدة رنين مغناطيسي بالمستشفى مما يترتب عليه ذهابهم لسوهاج للعلاج أو السفر للقاهرة.

وأكد "هريدي" أن موافقة محافظ سوهاج على الطلب الذي تقدم به سوف تسهل الأمور كثيرًا على أهالي مركز طهطا وطما والمراغة وجهينة، علاوة على أن كل الإدارات التي تم ذكرها تعاني من عدم وجود وحدة رنين مغناطيسي.

ويناقش مجلس النواب برئاسة الدكتور على عبد العال خلال الجلسة العامة والمقرر انعقادها الأربعاء المُقبل، تقرير اللجنة العامة عن مبدأ تعديل بعض مواد الدستور بناء على طلب مُقدم من "155" عضوًا "أكثر من خُمس أعضاء المجلس"، ومناقشة تقـرير لجنة الشئـون الدستورية والتشريعـية، عـن طريقة إقرار الموافقة على الاتفاق المؤسس لمنطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية وبرتوكولاته الملحقة، والموقع في كيجالي بتاريخ 21- 3 -2018، والصادر بها قرار رئيس جمهورية مصر العربية رقم 87 لسنة 2019.


كما يصوت مجلس النواب بشكل نهائي على 3 مشروعات قوانين أبرزهم مشروع قانون تعديل بعض أحكام القانون رقم (415) لسنة 1954 في شأن مزاولة مهنة الطب، وكذلك مشروع قانون بشأن التصالح في بعض مخالفات البناء، بالإضافة إلى مشروع قـانون بتعديل بعض أحكام قانون تنظيم الجامعـات الصـادر بالقـانون رقم 49 لسنة 1972.

ويناقش مجلس النواب 32 طلب مناقشة عامة مقدمة من النواب أبرزها ما تقدم به النائب بسام فليفل وأكثر من عشرين عضوًا، عن سياسة الحكومة بشأن توفير فرص عمل لائقة للشباب، وآخر عن سياسة الحكومة بشأن مراقبة ومتابعة دور الأيتام، وآخر عن سياسة الحكومة بشأن إعطاء المحافظين الحق في اختيار مديري مديريات الوزرات بالمحافظات، ومناقشة طلب النائب سعيد حساسين وعشرين عضوًا، عن سياسة الحكومة بشأن إهدار المال العام في رصف الطرق، وآخر عن سياسة الحكومة بشأن الإهمال الطبي بالمستشفيات.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق