الوطن | سياسة | "البحوث الإفريقية" بالقاهرة: القارة السمراء رئتان يتنفس بهما العالم

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الدكتور عطية الطنطاوي، وكيل كلية الدراسات والبحوث الإفريقية بجامعة القاهرة، إن الأفارقة يعيشون في مصر بكل سلام، كما أن القاهرة تمثل حلمًا للشباب الإفريقي، مؤكدًا أن مصر عادت لحضن القارة السمراء برئاستها للاتحاد الإفريقي.

وأضاف "الطنطاوي"، خلال حواره في برنامج "رأي عام"، مع الإعلامي عمرو عبدالحميد، على قناة "TeN"، أنه تم انتدابه من أجل التدريس في نيجيريا بعد حصوله على الدكتوراه من ألمانيا، موضحًا أن الشعب النيجيري أطيب الشعوب في العالم، وترأس قسم الجغرافية في كلية العلوم الطبيعية بنيجيريا، وانتخب وكيلًا للكلية لمدة عامين.

وتابع: "اخترت أن أعيش في إفريقيا لأنها مجال خصب للعلوم الطبيعية، وعدت لمصر وجلبت 25 طالبًا نيجيريا وحصلوا على الدكتوراه من كلية البحوث الأفريقية"، موضحًا أن إفريقيا هي قارة المواد الخام للعالم وبها أفضل العقول والأيدي العاملة، وإفريقيا تمثل الرئتين اللتين يتنفس بهما العالم، ولكن القارة تعاني من مشكلات كثيرة في البنية التحتية.

وانتهت فعاليات القمة الإفريقية العادية فى دورتها الـ32 مساء أمس، بوقوف الأعضاء احترامًا لنشيد الاتحاد الإفريقي بناء على دعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق