الوطن | العرب و العالم | رئيس البرلمان الإفريقي: "السيسي رجل يفعل ما يقول.. ونحتاج لخبرات مصر"

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال روجيه ندودانج رئيس البرلمان الإفريقي، إنه متأكد من أن الرئيس السيسي سينفذ ما قاله خلال خطاب تسلم رئاسة الاتحاد الإفريقي، مضيفًا: "هو رجل يفعل ما يقول ولديه خبرة كبيرة، وواثقون فيه، كما أن الجيش المصري يحارب الإرهاب ومصر لديها كبيرة في محاربة الإرهاب".

وأضاف خلال حواره مع الإعلامي عمرو خليل مقدم برنامج "اليوم"، المُذاع عبر فضائية "dmc": "هناك العديد من الجوانب التنموية والخبرات لدى مصر، ونريد هذه الخبرات في إفريقيا لتحقيق التنمية". 

وتابع: "نعمل تحت إشراف رئيس الاتحاد الإفريقي سويًا لتحقيق المزيد من الأهداف والبرلمان الإفريقي هيئة تشريعية في إفريقية ونريد أن نحقق الكثير، وأعتقد أن السيسي يمكنه أن يساعدنا على تحقيق المزيد من الإصلاحات لمواصلة الإنجازات ونعمل على محاربة الإرهاب ومواجهة تغير المناخ، وسوف نتبع تعليماته ونعمل معه يدًا بيد". 

وتسلم الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي، اليوم، من الرئيس الرواندي، بول كاجامي، وأكد السيسي أن مصر ستعمل جاهدة على مواصلة الطريق الذي بدأناه معاً للإصلاح المؤسسي والهيكلي والمالي للاتحاد، واستكمال ما تحقق من إنجازات، ترسيخًا لملكية الدول الأعضاء لمنظمتهم القارية، وسعيًا نحو تطوير أدوات وقدرات الاتحاد ومفوضيته لتلبية تطلعات وآمال الشعوب الإفريقية.

وانطلقت أعمال القمة الـ32 العادية للاتحاد الإفريقي، اليوم، ووفقًا لتقاليد الاتحاد، حيث عقدت جلسة مغلقة للقادة ورؤساء دول وحكومات الدول الإفريقية، واستعرض خلالها الرئيس الرواندي بول كاجامي، الذي تنتهي مدة رئاسته للاتحاد، ما أنجزه خلال فترته على صعيد الإصلاح المؤسسي.

ويتضمن سجل العلاقة "الإثيوبية - المصرية"، عددًا من العوامل المشتركة والمتباينة ضمن العامل الجغرافي للبلدين وتطور الواقع السياسي المحلي والإقليمي، حيث تدفع هذه العوامل بحكم توازنات معينة إلى تقارب وتباعد، فضلًا عن إرث التعايش الإنساني الضارب بجذوره في تاريخ الحضارتين الفرعونية والحبشية. 

 

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق