انتهاء حلقات برنامج «The Masked Singer» الأربعاء

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لاقتراحات اماكن الخروج

أوشكت الرحلة على الانتهاء، فبعدما تنافس المشاهير متنكرين بأزياء غريبة وقدموا لوحات استعراضية على المسرح أمام لجنة محققين مؤلفة من سيرين عبدالنور، مهند الحمدي، حسن الرداد، وقصي خولي، اقترب موعد الحسم في البرنامج العالمي بصيغته العربية «The Masked Singer- إنت مين؟» على «MBC مصر». وقد انتقل إلى الحلقة التاسعة كل من الطاووس، شيتا، كوبرا، والذئب، ضمن مرحلة صد الهجوم، حيث قدموا لوحاتهم الفنية الخاصة، إضافة إلى دويتو مشترك بين الطاووس وشيتا، وكوبرا والذئب.

في نهاية الحلقة، انتهت رحلة النجمة ديما قندلفت، التي ارتدت زي الطاووس، وأبدعت في تقديم مجموعة استعراضات متميزة على امتداد حلقات البرنامج.

واعتبرت ديما أن «هذا البرنامج هو أفضل منصة تمكنت من خلالها أن أقدم أشياء أرغب بالقيام بها منذ زمن»، لافتة إلى أن تعليقات المحققين أسعدتها على امتداد البرنامج. وكانت سيرين تصرّ باستمرار أن خلف قناع الطاووس صديقتها ديما قندلفت، وكذلك فعل قصي الذي كان شبه متأكّد من هوية الطاووس.

خلال الحلقة، أشار المشاهير الأربعة إلى المعلومات التي ذكروها في حلقات سابقة، ضمن ملف الأدلة وخلال المعلومات التي كشفت في إحدى الحلقات، موضحين أي منها كانت صحيحة وأيها كانت من أجل التمويه.

وفي الحلقة الأخيرة، ستنكشف هويات بقية المشاهير، وهم شيتا والذئب وكوبرا، وسيتوّج واحد منهم في نهائي الحسم.

في البداية، رحبت أنابيلا هلال بلجنة المحققين وبالمشاهير المتنكرين الذين ظهروا تباعاً على المسرح، وقد حرص المحقّقون على تصويب خياراتهم والربط بين ملفات الأدلة في الحلقات السابقة، وبين تلك التي اعتُمدت في هذه الحلقة. ويبقى لدي المحققين سهرة واحدة، سيحاولون معرفة من هم شيتا، الذئب وكوبرا، فهل سيعرفون هوية هؤلاء المشاهير أم ينتظرون رفعهم لأقنعتهم الواحد تلو الآخر؟

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    166,492

  • تعافي

    130,107

  • وفيات

    9,360

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق