الكنائس تختتم صلوات عشية عيد دخول المسيح مصر بصلوات تمهيدية للقداس

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

اختتمت الكنائس المصرية الأرثوذكسية، مساء الاثنين، الصلوات التمهيدية للاحتفال بعيد دخول السيد المسيح أرض مصر، لإقامة قداسات خصيصا بهذه المناسبة، غدًا الثلاثاء.

وقال الأنبا مكاريوس أسقف المنيا وتوابعها، انه في مثل هذا اليوم الموافق 1 يونيو، الموافق ( 24 بشنس) جاء السيد المسيح وهو ابن سنتين تقريبًا إلى أرض مصر أثناء رحلة العائلة المقدسة هربًا من هيرودس الملك، في زيارة استغرقت نحو ثلاثة أعوام ونصف مر خلالها بالعديد من الأماكن في القاهرة الكبري والصعيد حتى جبل قسقام بأسيوط «دير السيدة العذراء المحرق».

ويرفع المصليين ورعاة الكنائس صلوات حارة للصلاة من أجل رفع الوباء عن مصر والعالم، وحلول السلام بمصر ودول الشرق الأوسط.

وقال أسقف المنيا أن صلاة عشية وهي صلوات تعني رفع البخور للتهيئة لإقامة القداس في الصباح، لأن القداس أهم صلاة فلا يبدأ لها الاستعداد ليس في الصباح فقط، بل يبدأ من ليلتها، حيث صلاة رفع بخور عشية ثم صلاة نصف الليل ثم تسبحة نصف الليل وكان هناك قديماً كنائس تستمر من العشية إلى الصباح ومازال هذا يحدث في بعض الأديرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق