ميمي جمال : أدين بالفضل لعز الدين ذو الفقار.. ولن تصدقوا السبب

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لاقتراحات اماكن الخروج

كشف الفنانة القديرة ميمي جمال أن كثير من المسرحيات التي قدمتها حملت طابع «خفة الدم» مؤكدة أنها عندما تشاهد هذه الاعمال تتذكر دائماً زمن الفن الجميع.

وأوضحت قي لقاء خلال برنامج «كلمة أخيرة» الذي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي على شاشة «ON» أنها بدات مسيرتها الفنية في عمر صغير عندما كانت في عمر التاسعة عبر فيلم «أقوى من الحب» قائلة: «كنت غاوية فن.. وحتة التمثيل دي كانت في دمي من وأنا صغيرة» .

موضحة أنها بعد تقديمها لفيلم «أقوى من الحب» بطولة عماد حمدي وشادية ومديحة يسري في طفولتها أعقبها إشتراكها في فيلم أخر من إخراج عز الدين ذو الفقار ثم فضلت إستكمال دراستها في المدرسة حتى بلغت سن 13 سنة وعندما نما إلى علمها وقتها انه يجري تصوير فيلم «بين الاطلال» للمخرج عز الدين ذو الفقار في الجامعة خامرتها فكرة التوجه للمخرج ذو الفقار وأن تخطره برغبتها في العمل معه قائلة: «قلت لنفسي دي فرصتي انا هروحله الجامعة وأققله أنا إلى كنت بمثل معاك وأنا صغيرة».

وكشفت الفنانة أنها توجهت له بالفعل اخبرته برغبتي في التمثيل وكان وقتها ووافق حيث كان من المفترض ان المرحلة الثانية من الفيلم ان يكون للفنانة فاتن حمامه إبنة تدعى صوفيه ثروت فإستدعى مساعده واسند لي الدور قائلة: «روحت البيت مبسوطه وهجنن لاني عندي اوردر الساعة 8 الصبح من الفرحة مكنتش مصدقة نفسي»

كاشفة أن سر دخولها المجال الفني في صغرها يعود إلى كونها كانت تتلقى تعليمها في مدرسة فرنسية وكان برفقتها تلميذة تربطها قرابة بمساعد مخرج يدعى عبدالله بركات حيث كان والدها والتي أخبرتني وقتها أنهم يبحثون عن فتاة صغيرة تقوم بدور الطفلة بخلاف نيللي ولبلبه قائلة: «كانوا عاوزين طفلة جد شوية مش بترقص ولا بتغني لطبيعة الدور نفسه»

واصلت: «ذهبت زميلتي وقتها لوالدها مساعد المخرج وأخبرته بانني زميلتها وانني أقوم بالتقليد والتمثيل والرقص فقال لها طيب هاتيها اشوفها وعندما قابلته برفقة والدتي توجهنا إلى عمارة الايموبوليا».

وتابعت: «قابلت وقتها المخرج عز الدين ذو الفقار الذي طالبني بالبكاء فقلت له: مافيش حاجة تخليني أعيط فقال لي عارفة لو كنتي عيطتي مكنتش هاخدك لانك لو عملتي كده هيبقى بكاء تمثيل مش حقيقي فخدني وقلي كده عندك إحساس».

أخبار ذات صلة

0 تعليق