وزيرة البيئة : مصر تتمسك بإستضافة مؤتمر الأطراف (COP27) لتغير المناخ

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قالت وزيرة البيئة الدكتورة ياسمين فؤاد أنه حان الوقت لأن تأخذ أفريقيا دورها لإستضافة "مؤتمرالأطراف 27" والذى يعد فرصة جيدة لأخذ حصتها من الاستضافة ، مؤكدة على حرص مصر على التمسك بمسئوليتها نحو القارة والتقدم بطلب إستضافة مؤتمر الأطراف رغم إنشغال العالم بجائحة كورونا وبتوفير لقاحات لها ، مشددةً على ضرورة التمسك بهذه الفرصة وعدم تضيعها ليتم عرض أولوياتنا ومبادراتنا.

وأوضحت فؤاد أنه تم التقدم بطلب للاستضافة عن طريق المؤتمر الوزاري الأفريقي للبيئة AMCEN فى ديسمبر الماضى وأيضاً عن طريق رؤساء الدول و الموضوع لا ينحصر على الترتيبات اللوجيستية فقط، بل النظر إلى كيفية قيادة العملية التفاوضية لما يلائم متطلبات قارتنا ، خاصة أنه سيتم طرح جميع الموضوعات الهامة للقارة فى مؤتمر الأطراف COP27، فموضوعات التمويل على سبيل المثال هامة للغاية نظراً لكون التمويل وبناء القدرات وآليات التنفيذ متطلبات ستمكنا من تنفيذ ما اتفقنا عليه فى اتفاق باريس .

جدير بالذكر ستعقد الدورة 27 لمؤتمر الأطراف (COP27) لتغير المناخ (UNFCCC)، خلال الفترة من 7 إلى 18 نوفمبر 2022، ولم يتم تحديد مكان الانعقاد حتى الآن ، علماً بأن التوزيع الجغرافي لإقامة هذا الحدث الذي يستقطب سنوياً أكبر تجمع لقادة العالم على الإطلاق، هو من حصة القارة الإفريقية بالنسبة للدورة التي ستعقب مؤتمر الأطراف ال 26 الذي ستستضيفه مدينة جلاسجو الاسكتلندية نهاية هذا العام (بين 1 و12 نوفمبر 2021).

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق