وزيرة التضامن تتفقد مبادرة «نور» لتأهيل ذوي الهمم ودمجهم في المجتمع

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

في إطار تنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية لدعم جهود الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، تفقدت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي الأعمال التجهيزية لمبادرة«نور» التي تنفذها مؤسسة «wecare» للأعمال الخيرية برئاسة الدكتور نبيل فوزي وترعي المبادرة وزارة التضامن الاجتماعي وجامعة الدول العربية وبالشراكة مع الوزارات المعنية.

وأكدت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي أن مؤسسة الرئاسة تدعم أي جهود تطوعية لزيادة الخدمات للأشخاص ذوي الإعاقة، مشيدة بمبادرة «نور» الداعمة لتأهيل قدرات الأشخاص ذوي الإعاقة ودمجهم في المجتمع. وأضافت وزيرة التضامن الاجتماعي أنها تهدف لتعميم مبادرة «نور» على مستوى الجمهورية، حيث تشهد المبادرة خدمات صحية واجتماعية ورياضية وتنمية المهارات الحسية والذهنية للأبناء ذوي الإعاقة.

وأوضحت القباج أن هناك توجيهات من مؤسسة الرئاسة بدعم هذه المراكز بشدة على مستوى الجمهورية، متعهدة بتقديم كافة أوجه الدعم المطلوب حتي يتم تمكين أبنائنا ذوي الإعاقة وضمان حياة كريمة لهم. وتشكل المبادرة نموذجًا يتم تطبيقه في كل محافظات الجمهورية، والدول العربية والأفريقية، وتهدف إلى دمج الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع من خلال تأهيلهم وتدريبهم، والاستفادة من قدراتهم الخاصة، حيث تسعي المبادرة إلى الوصول إلى نموذج مؤسسي يثري المعرفة ويتيح فرصًا للتبادل بين مصر والدول العربية والأفريقية.

كما تهدف المبادرة إلى تأصيل ودمج وتشغيل الأشخاص ذوي الإعاقة مع تركيز خاص على تدريب وتأهيل العاملين في المجال من مدرسات وأمهات ومرافقي ذوي الاعاقة على أعلي مستوي مع نقل الخبرة الأجنبية بما يتلائم مع المجتمع المصري والعربي والاستعانة بأحدث الأجهزة للتأهيل النفسي والبدني للارتقاء بالأشخاص ذوي الإعاقة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق