بدء التطبيق التجريبي لمنظومة التراخيص والاشتراطات البنائية بالشرقية (تفاصيل)

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أعلن الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، بدء التطبيق التجريبى لمنظومة التراخيص والاشتراطات البنائية والتخطيطية الجديدة بالمركز التكنولوجى بحى أول الزقازيق، وهو أحد الأحياء التي تم اختيارها للتطبيق التجريبى للمنظومة لمدة شهرين، على أن يتم تعميم التجربة بجميع مراكز ومدن المحافظة لاحقاً بعد تقييم التجربة، بناء عن قرار وزير التنمية المحلية، تنفيذاً لتوجيهات رئيس مجلس الوزراء لتطبيق اشتراطات بناء جديدة لضبط منظومة العمران، والحد من البناء المخالف والعشوائي للعقارات.

وأكد المحافظ أن الدولة تسعى للوصول لأفضل السبل لضبط منظومة العمران، وحوكمة منظومة التراخيص للقضاء على البناء العشوائى ووقف فوضى التراخيص، بما يحقق مصلحة الوطن والمواطنين لتنظيم الشكل العام للمباني داخل المحافظات، وللحفاظ على حقوق المواطن والدولة.

كان محافظ الشرقية قد أصدر قراراً رقم ١٩٦٣ لسنة ٢٠٢١ بتشكيل لجنة عليا بالمحافظة برئاسة المهندسة لبني عبدالعزيز نائبة المحافظ، وعضوية كل من سعد الفرماوى سكرتير عام المحافظة، والمهندسة سلوى محمد صبحي مدير مديرية الإسكان والمرافق بالشرقية، وأحمد الشريف المشرف العام على المراكز التكنولوجية، والمهندسة نهى عبده العزازى مدير إدارة الشؤون الهندسية بالمحافظة، والمهندسة سالي مدير إدارة التخطيط والتنمية العمرانية بالمحافظة، والسيد محمد عبدالسميع بإدارة الشؤون الهندسية بالمحافظة مقررا، وبحضور المستشار القانوني وعضو من هيئه الرقابة الإدارية، لتختص تلك اللجنة بإدارة منظومة العمران بالمحافظة والإشراف على تطبيق منظومة التراخيص والاشتراطات البنائية والتخطيطية الجديدة، والرد على الاستفسارات المتعلقة بها ومتابعة لجان الفحص بالمحافظة.


كما أنه تم تشكيل لجنة للفحص بحي أول الزقازيق برئاسة رئيس الحي وعضوية كل من مسؤول من «المركز التكنولوجي بحي أول الزقازيق، والإدارة الهندسية برئاسة حي أول ومن إدارة التخطيط العمراني برئاسة الحي، ومن إدارة الشؤون القانونية برئاسة الحي، و من إدارة المتغيرات المكانية بالمحافظة، ومن الإدارة المالية برئاسة الحي»، على أن تختص اللجنة بمراجعة التراخيص الصادرة، سواء كانت جديدة أو تعلية أو هدم.

وجه المحافظ رئيس حي أول الزقازيق، ومسؤول المركز التكنولوجي والقائمين على العمل برئاسة الحي بضرورة التيسير على المواطنين، وشرح الأهمية والفائدة التي ستعود على المواطن عقب تطبيق منظومة الاشتراطات البنائية الجديدة، لافتا إلى أنه فور بدء استلام الطلبات من المواطنين ستتم مراجعتها وفحصها من الوحدة ذات الطابع الخاص التابعة إلى جامعة الزقازيق، على أن يتم إرسال الرد مرة أخرى من هذه الوحدة إلى المركز التكنولوجى بالصلاحية أو استيفاء الأوراق.

وأشار المحافظ أن هناك عدة إجراءات يجب على المواطن اتباعها للحصول على بيان صلاحية الموقع للبناء وفقا للاشتراطات الجديدة جاءت على النحو التالي:

يتقدم المواطن إلى المركز التكنولوجى للحي التابع له العقار للحصول على رخصة بناء، وفقاً للنموذج المعد لذلك في المركز.

ويرفق المواطن بالنموذج عددا من الأوراق، وهى: صورة من تحقيق الشخصية، صورة من العقد المشهر، صورة بيان الصلاحية، ويطلع المسؤول بالمركز التكنولوجي على أصل العقد المشهر لقطعة الأرض، ثم يحصل المواطن على النماذج النمطية للواجهات للاختيار منها وكذلك بيان يوضح المستندات اللى يحويها ملف الرخصة.

وبعد ذلك يقوم المواطن بالتعاقد مع مهندس أو مكتب هندسى لإعداد ملف الرخصة، ثم يتعاقد مع مهندس أو مكتب هندسى أو بيت خبرة لإعداد التصميمات الهندسية للمبنى، ولابد أن يتضمن الملف كافة المستندات التي نص عليها قانون البناء، وفقا للبيان الذي تسلمه المواطن عند تقديم الطلب وأصل بيان الصلاحية وأصل العقد المشهر.

ثم يقوم المهندس بتسليم ملف الرخصة للمركز التكنولوجي وفقا للتوكيل الصادر له من المواطن، ويقوم المركز التكنولوجى بعد ذلك باستلام ومراجعة ملف الرخصة وإعطاء المواطن ما يفيد الإستلام.

ثم يتم إخطار المواطن بعد 30 يوما من تسليم ملف الرخصة للحضور للمركز التكنولوجي لاستلام الرخصة ودفع الرسوم وفقًا لقانون البناء.

حال رغبه المواطن بالشروع في البناء على المهندس المشرف التقدم للمركز التكنولوجي وفقا للطلب المعد لذلك على أن يتولى المقاول والمهندس المشرف على التوقيع بالمركز التكنولوجى، ويقوم مهندس التنظيم بالمعاينة على الطبيعة مع المهندس المشرف لتحديد خط التنظيم وبدء الأعمال على أن يلتزم المهندس بتقديم تقارير ربع سنوية على ما يتم من أعمال إلى المركز التكنولوجى.

حال إتمام عملية البناء يقوم المهندس المشرف بتقديم شهادة صلاحية المبني للإشغال للمركز التكنولوجي والذي يتولي معاينة الأعمال المنفذة وحال المطابقة يقوم بإعطاء المواطن خطابات إلى جهات المرافق المختلفة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق