خسارة الدوري الإسباني تطيح بـ«كومان» من برشلونة

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

ألقت هزيمة نادى برشلونة الإسبانى من فريق سيلتا فيجو، بهدفين مقابل هدف، في المباراة التي أقيمت بينهما مساء الأحد، ضمن مباريات الأسبوع الـ37 من الدورى الإسبانى، بظلالها على النادى الكتالونى، وذلك بعدما ابتعد عن المنافسة على لقب بطولة الدورى الإسبانى، حيث تجمد رصيده عند 76 نقطة، في المركز الثالث، بفارق 7 نقاط عن أتلتيكو مدريد المتصدر. وأبرزت الصحف الإسبانية خسارة برشلونة لقب الدورى الإسبانى، حيث قالت صحيفة «موندو ديبورتيفو»: «أتعس نهاية لبرشلونة في الليجا»، كما عنونت صحيفة «آس»: «وداع مؤلم للغاية».

وقالت صحيفة «ماركا»: «سوف يعطينا شيئًا.. سيتم تحديد اللقب في المباراة الأخيرة.. عاد أتلتيكو فاز مدريد وخيبة أمل برشلونة مرة أخرى.. يحافظ رجال سيميونى على ميزة النقطتين.. في اليوم الأخير المثير: بلد الوليد وأتلتيكو- ريال مدريد وفياريال»، في حين عنونت صحيفة «سبورت»: «وداعًا الليجا». في حين ذكرت إذاعة «راك 1» الإسبانية أن نادى برشلونة قرر بنسبة 99% عدم استمرار رونالد كومان على رأس القيادة الفنية للفريق في الموسم المقبل، رغم أنه يملك عامًا آخر في عقده.

وأضافت الإذاعة: «رغم لقاء الخميس الماضى بين خوان لابورتا، رئيس نادى برشلونة، ورونالد كومان في أحد مطاعم برشلونة، والذى أظهر انسجامًا جيدًا بين الطرفين، إلا أن حقيقة أن النادى لم يجد بديلًا لكومان من شأنها إنقاذ منصب كومان». وأوضحت أن لابورتا خسر رهانه الشخصى على كومان، خاصة في المباريات الأخيرة التي كلفت النادى الكتالونى خسارة لقب الدورى هذا الموسم، حيث يعتزم لابورتا إيجاد بديل مناسب لقيادة برشلونة في الموسم المقبل.

يُذكر أن برشلونة قدم نتائج سيئة هذا الموسم، حيث خسر بطولة الدورى وودع بطولة دورى أبطال أوروبا من دور الـ16، بعد خسارته أمام باريس سان جيرمان الفرنسى في مجموع المباراتين بنتيجة خمسة أهداف مقابل هدفين، ونجح الفريق الكتالونى في الفوز ببطولة كأس ملك إسبانيا، بعد تغلبه على فريق أتلتيكو بلباو في المباراة النهائية برباعية نظيفة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق