الرئيس الأمريكي يحذر من «عواقب وخيمة» على روسيا حال وفاة نافالني

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد الرئيس الأمريكي جو بايدن، أن عواقب وفاة المعارض الروسي المسجون أليكسي نافالني ستكون وخيمة على موسكو، موضحا أنه ناقش ملف حقوق الإنسان خلال لقائه مع الرئيس فلاديمير بوتين في جنيف.

وقال بايدن خلال مؤتمر صحفي في جنيف اليوم الأربعاء، ردا على سؤال حول احتمالية وفاة السجين نافالني، إنها ستكون «وخيمة» على روسيا.

وأوضح بايدن أن «حقوق الإنسان ستكون دائما على الطاولة. الأمر لا يتعلق بملاحقة روسيا حال انتهاكها لحقوق الإنسان، بل بما نحن عليه. كيف أكون رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية ولا أتحدث عن انتهاكات حقوقية».

وقال الرئيس الأمريكي إن أجندة الولايات المتحدة ليست ضد روسيا، ولكنها لمصلحة الشعب الأمريكي.

وعن الاتهامات الأمريكية لروسيا بشن هجمات سيبرانية ضد البنى التحتية في الولايات المتحدة، قال بايدن إنه أوضح لبوتين امتلاك الولايات المتحدة «قدرات سيبرانية ممتازة، وأنها سترد على أي هجوم».

أخبار ذات صلة

0 تعليق