"فيسبوك" تواجه 10 تحقيقات حول الخصوصية في أيرلندا

العربى الجديد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تواجه  عشرة تحقيقات من منظم الخصوصية في أيرلندا، حول ما إذا كانت الشركة أو الشركات التابعة لها قد انتهكت قانون الخصوصية الخاص بالاتحاد الأوروبي، ما يجعل الشبكة الاجتماعية أكبر هدف لواحدة من أهم هيئات مراقبة البيانات.

وُكشف عن التحقيقات، أمس الخميس، كجزء من التقرير السنوي للهيئة التنظيمية الأيرلندية. وتركز على ما إذا كانت الشركة تجمع بيانات الأفراد وتعالجها بشكل قانوني. وتبحث أخرى في ما إذا كانت وحدات الشركة تتسم بالشفافية الكافية حول ، وما إذا كانت قد قامت بما يكفي للحفاظ عليها.

وقالت هيئة الرقابة، إنها تعدّ جزءاً من التحقيقات الـ 15 التي طاولت شركات التكنولوجيا الكبرى، مند دخول قانون الخصوصية الخاص بالاتحاد الأوروبي (جي دي بي آر) حيز التنفيذ، في مايو/ أيار الماضي.

من جهة ثانية علقت قائلة إنها "أمضت 18 شهراً في العمل لضمان امتثالها لقانون الخصوصية الأوروبي"، في حديثها لصحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية، أمس الخميس.

اقــرأ أيضاً

وأفاد تقرير الهيئة الأيرلندية نفسه، عن إجرائها تحقيقات حول "آبل" و"تويتر" و"مايكروسوفت" و"لينكد إن".

يذكر أن "وول ستريت جورنال"، كشفت الأسبوع الماضي عن ، بعد ثوانٍ من دخول المستخدمين إليها، ولو لم يملكوا أي حساب على مواقع التواصل الاجتماعي التابعة للشركة.

ومن التطبيقات التي أرسلت البيانات، التطبيق المتخصص في تعقب الدورة الشهرية وفترة الإباضة عند النساء "فلو بيريود أند أوفيولايشن تراكر" Flo Period & Ovulation Tracker، وتطبيق العقارات "ريلتور" Realtor، والتطبيق المخصص لمتابعة معدل ضربات القلب على الأجهزة العاملة بنظام "آي أو إس"، "إنستانت هارت رايت"، "إتش آر مونيتور".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق