مصادر أمنية: مقتل نحو 30 في هجوم على قرية بشرق بوركينا فاسو

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

ذكرت أربعة مصادر أمنية أن مهاجمين مسلحين قتلوا نحو 30 فردا في هجوم على قرية بشرق بوركينا فاسو اليوم الاثنين.

وقع الهجوم في قرية هانتوكورا قرب الحدود مع النيجر في المنطقة الشرقية، وهي منطقة غير آمنة إلى حد بعيد في ظل سعي الجماعات الجهادية ذات الصلة بتنظيمي القاعدة والدولة الإسلامية للسيطرة على الأراضي التي كان يسودها الهدوء يوما ما.

وقال سعيدو سانو حاكم المنطقة في بيان إن مهاجمين مجهولين قتلوا أكثر من عشرة مدنيين واثنين من جماعة دفاع مدنية وأضرموا النار في عدد من المتاجر ونهبوا المركز الصحي.

لكن أربعة مصادر تحدثت شريطة عدم ذكر أسمائها قالت إن إجمالي القتلى يصل إلى نحو 30 مما يجعل هذا الهجوم أحد أكثر الهجمات دموية في بوركينا فاسو خلال العام المنصرم أو ربما أكثر من عام.

ولم تتضح بعد هوية المسؤولين عن الهجوم.

وتعمل الجماعات الجهادية كذلك على تأجيج التوتر الديني والعرقي بين المجتمعات الزراعية والرعوية في مالي وبوركينا فاسو والنيجر بهدف تجنيد أفراد من هذه المجتمعات المهمشة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق